Ricola حزنبل

حزنبل

الاشتقاق

الاسم اللاتيني "أكيليا ميلفوليوم" مشتق من الكلمة اليونانية  "أكيلّيوس"، والتي يمكن أن تترجم إلى "عشبة أخيل". فلقد تلقى "أخيل"، بطل حرب طروادة، تدريباً في فن شفاء الجروح من قبل القنطور "شيرون". وتأتي كلمة  "ميللفوليوم"  من كلمة  "ميريوفيلون" اليونانية، التي تعني "عددٌ لا يحصى من الأوراق".

أكيليا ميلفوليوم
أكيليا ميلفوليوم

الخصائص

عائلة النبتة استراسيا
موسم التزهير مايو إلى أكتوبر
الحصاد العشب المزهر: من مايو إلى أكتوبر
الخواص المميّزة الزهور البيضاء أشبه ما يكون بصوف الخراف. وتتشابك السيقان والأوراق المركّبة بكثافة؛ في حين تؤدي شبكة الجذور إلى خلخلة التربة.
الغطاء النباتي الأراضي العشبية وحواف المسارات والحقول ومساحات الغابات المتناثرة ومواقع دفن النفايات

وصفة

حساء الحزنبل (لشخصين)

تُغسل زهور الحزنبل وأوراقه ويُترك حتى يجف قليلاً. تُفرم ملعقتا طعام من الأوراق. تُقطف الرأس الزهرة من نبتة الحزنبل وتوضع جانباً. يقطع البصل بشكل مكعبات صغيرة ويُقلى في الزبدة حتى يصبح ناعماً وغير شفاف. تضاف أوراق الحزنبل مع ١٠٠ جرام من البازلاء وتُقلي لمدة ٥ دقائق. ثم يضاف ٢٠ مل من مرق الخضار، ويُغلى المزيج ثم يُهرس. يُضاف ما تبقى من مرق الخضار إلى المزيج المهروس مع بتلات رأس الزهرة ويضاف الملح والفلفل. يُخفق معه ١٥ مل من الكريمة مع بيضة وصفار بيضة ويضاف المزيج إلى الحساء. يعاد تسخين الحساء (لكن دون غليه) ويُقدم على الفور.